مثل تعزيز فرص التعاون بين تونس والاتحاد الأوروبي محور استقبال وزيرة شؤون الشباب والرياضة ماجدولين الشارني اليوم الثلاثاء 14 فيفري 2017 لسفير الاتحاد الأوروبي بتونس باتريس بارغاميني (Patrice Bergamini).

 

وأكد السيد Patrice Bergaminiii استعداد الطرف الأوروبي التام لفتح قنوات وسبل التعاون مع الجانب التونسي تنفيذا لبرنامج التعاون المستقبلي بين الجانبين، في إطار مبادرة "الشراكة التونسية الأوروبية الخاصة بالشباب" التي تم إطلاقها في شهر ديسمبر 2016، على ضوء زيارة العمل التي أداها رئيس الجمهورية السيد الباجي قايد السبسي إلى بروكسل.
وتباحث الجانبان خلال هذه الجلسة واقع قطاعي الشباب والرياضة ببلادنا، حيث تم الاتفاق على تكثيف التعاون من أجل تحديد كل الفرص الممكنة والمتاحة للشباب التونسي، حتى يتم الاستئناس بمهارات هذه الفئة العمرية.
من جهتها استعرضت السيدة ماجدولين الشارني أبرز الخطط التي عملت الوزارة على تنفيذها للارتقاء بواقع هذا القطاع، مشيرة بالخصوص إلى المؤتمر الوطني للشباب الذي مثل فرصة للوقوف على أبرز الإشكاليات التي تؤرق هذه الفئة، والحلول التي من شأنها أن تمتن علاقة الشباب بالدولة، معتبرة أن هذا المؤتمر شكل فرصة للوقوف على مدى إقبال الشباب على الحياة السياسية ورغبته في بلورة مقاربة وطنية شبابية.
كما شدّدت الوزيرة على ضرورة إعادة التصورات الخاصة بالخدمات التي تسديها المؤسسات الشبابية إلى روادها، وضرورة مراجعة الاعتمادات البشرية واللوجستية لمزيد الارتقاء بها وتقريبها إلى الشباب.
وأشارت السيدة ماجدولين الشارني إلى ضرورة مزيد العناية بملاعب الأحياء، معتبرة إياها الحاضنة الرئيسية لشباب الجهات والأحياء ذات الكثافة السكانية العالية، للوقاية من كل المخاطر واحتضان المواهب.

 

وزارة شؤون الشباب و الرياضة

إتصل بنا

+ الهاتف: 216.71.280.619

الهاتف216.71.845.220:2

فاكس:216.71.785.822

+ البريد الألكتروني :عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.